متعة التعليم الحرفي

سبتمبر 25, 2017
الصباح مبعث للتفاؤل ,, ولادة للأمل من جديد ، لا تحسّ به إلا إذا شممت نسائمه ، وأبصرت نوره ، وملأت ثنايا روحك بنقائه وهدؤئه ..

تلك هي متعة التعليم والعمل .. فلا شيء يجعلنا سعداء سوى أن نرى أنفسنا ونحن ننجز شيئاً ذا معنى
مؤسسة رسالتي .. متعة التعليم الحرفي