مؤسسة رسالتي لتنمية المرأة تدشن تمليك المشاريع الصغيرة ( باب رزق ) للنساء اللاتي يعلن أسرهن لعام 2018م

في يوم السبت الموافق 22/12/2018م بحضور مدير مكتب الشؤون الاجتماعية والعمل ونائبه ومدراء مكاتب التجارة والصناعة والصحة وعدد من الشخصيات البارزة في السلطة المحلية دشنت مؤسسة رسالتي لتنمية المرأة بقيادة رئيسها الأستاذة / بلقيس سفيان ومديرها التنفيذي / حنان الشريف في مقر المؤسسة مشروع تمليك المشاريع الصغيرة للنساء اللاتي يعلن أسرهن ( باب رزق ) ضمن إطار برنامج الإنعاش المبكر الذي تم من خلاله تمليك عدد 1720 من المشاريع الصغيرة خلال الأعوام الماضية للنساء اللاتي يعلن أسرهن وصولاً الى العام 2018م حيث تستهدف المؤسسة هذا العام 37 امرأة تطابقت معايير وشروط التمليك عليهن

أنواع المشاريع : – ( 15 مكينة خياطة مع الأقمشة – 10 أدوات بخور وعطور – 4 دلالة ملابس – 1 كشك مواد غذائية – 1 بضاعة بقالة – 1 دراجة نارية – 1 عربية بطاط – 1 أدوات ومستلزمات كوافير ) إضافة الى

( 1 عربية بطاط – 1 دلالة ملابس ) تم تمليكها في مديرية الشمايتين

حيث تم استقبال المتقدمات ل ( باب رزق ) من مديريات ( القاهرة – صالة – المظفر – الشمايتين ) وعمل مقابلات معهن ثم التأكد من حالتهن بالنزول ومعاينة وضعهن الاجتماعي الذي دفعهن الى التقدم بطلبات للحصول على مشروع يستطعن الاقتيات منه وتلبية متطلبات الحياة المعيشية الصعبة ، ويعتبر هذا المشروع من المشاريع الهامة التي تقدمها المؤسسة للمرأة وللمجتمع عامة استشعاراً منها للمسؤولية الملقاة على عاتقها تجاه مجتمعها ودينها في ظل الظروف الراهنة التي يمر بها البلد ، ويهدف برنامج الإنعاش المبكر إلى تمكين المرأة اقتصادياً واجتماعياً وتأهيلها لتستطيع النهوض بالمجتمع وتحقيق أهدافها وطموحاتها ، كما أشاد الضيوف بهذا المشروع الهام والفريد من نوعه وحثوا على الاستمرار فيه داعين المؤسسات والجمعيات والمبادرات ان تحذوا حذو مؤسسة رسالتي بتنفيذ مشاريع تمد الشريحة المستهدفة لديها بمصادر دخل بدلاً من التركيز فقط على الجانب الإغاثي الطارئ ، كما قام الضيوف بعمل جولة زاروا خلالها مكاتب المؤسسة وأعمالها واطلعوا على أقسام وقاعات المؤسسة ومجرى سير العمل فيها .