رسالتي تتفقد حالة الطفل حامد الذي أصيب بقذيفة وتنقله لغرفة خاصة في مستشفى الثورة

تعز – 2/ 11 / 2021 م

قامت مؤسسة رسالتي لتنمية المرأة بعمل زيارة للطفل حامد مصطفى الذي تم بتر رجله جراء قذيفة أصابته وأودت بحياة إخوته الثلاثة.

وفاء الفقيه – مسؤولة برنامج الحماية في مؤسسة رسالتي في تصريح صحفي عن ماتم تنفيذه تحدثت؛ ما ان علمنا بحالة الطفل حامد حتى هرعنا على الفور كإستجابة طارئة وقمنا بتجهيز غرفة خاصة له في مستشفى الثورة وكذلك قمنا بعمل جلسة دعم نفسي أوليه للتخفيف من الأضرار النفسيه التي يمكن أن تلحق به.

من جهته قال مصطفى عبدالدائم – والد الطفل حامد أنه خسر ثلاثة من أطفاله والرابع هو حامد الذي اُصيب إصابة بليغة أدت الى بتر رجله اليمنى ووضعه في غرفة الرقود في مستشفى الثورة حالياً.
وأوضح ان طفله حامد بعد بتر قدمه تعرض لصدمة نفسية كبيرة ومؤلمة وانهم الآن يعيشون أوضاعٌ إنسانيةٌ في غاية الصعوبة حيث ان طفله أصبح معاقاً في سنه الصغير وجسمه النحيل الأمر الذي سيسبب له معاناة دائمة وسيؤثر على مستقبله.

هذا وقد قدمت أسرة الطفل شكرهم وإمتنانهم لمؤسسة رسالتي لإستجابتهم الطارئه لحالة الطفل حامد وتقديمهم للعون المادي والمعنوي؛ وناشد والد الطفل اهل الخير لتقديم العون لطفله حيث وانه لا يريد سوى رؤية طفله بخير.

#رسالتي_عطاء_يتجدد